الأثنين 23 مايو

أخبار عامة

رئيس الوزراء يتابع الموقف التنفيذي لمشروعات تنمية الريف المصري


image

استعرض رئيس مجلس إدارة شركة تنمية الريف المصري الجديد، اللواء "عمرو عبد الوهاب" تقريرًا حول نشاط شركة تنمية الريف المصري الجديد، أوضح خلاله مناطق ومساحات الأراضى المتعامل عليها حاليًا ، وأيضًا الجاري ضمها، في مناطق المُغرة، والمنيا، والفرافرة، وتوشكى، والطور، وسيوة.

جاء ذلك خلال الاجتماع الذي عقده رئيس مجلس الوزراء الدكتور "مصطفى مدبولي" لمتابعة الموقف التنفيذي لمشروعات تنمية الريف المصري، بحضور وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، "السيد القصير"، واللواء "عمرو عبد الوهاب"، رئيس مجلس إدارة شركة تنمية الريف المصري الجديد.

وخلال الاجتماع، تناول "عبد الوهاب"  بيانًا تفصيليًا حول الموقف التنفيذي لمساحات الأراضي المتعامل عليها، وما يتم استغلاله من تلك المساحات سواء في الزراعة أو الأنشطة المتنوعة الأخرى، والتي تضم النشاط الحيواني والداجني، والتصنيع الزراعي، والاستزراع السمكي، وغيرها من الأنشطة.

وأوضح "عبد الوهاب" موقف الآبار بمختلف مناطق الشركة المنفذة منها، والجاري تنفيذها، مشيرًا إلى أن عددها وصل حتى الآن إلى 2521 بئرًا بتلك المناطق، والتي تم إقامتها بواسطة الشركة والمنتفعين بالأراضي ، لافتًا إلى المقنن المائي للمساحات المتعامل عليها، والجاري ضمها.


وأكد "عبد الوهاب" أن عام 2021 شهد أعلى معدل تسليم للأراضي المتعاقد عليها والمسلمة للمنتفعين، منذ تأسيس الشركة. 


واستعرض "عبد الوهاب" أيضًا خلال الاجتماع الموقف التنفيذي للبنية التحتية للمساحات المتعامل عليها، وما تم تنفيذه من مقار خدمية لتلبية متطلبات المنتفعين بالأراضي، مشيرًا إلى طلبات الشراء المقدمة من المستثمرين للأراضي بمساحة 525.654 فدان في مناطق المُغرة، والطور، والمنيا، والمقترحات الخاصة بتغذية الكهرباء لتلك المناطق، بالإضافة إلى الدراسات الخاصة بالتركيب المحصولي لها، والرؤية الاقتصادية ومقتضيات العائد الاقتصادي لها.


كما تناول  "عبد الوهاب"، الموقف المالي الحالي لشركة تنمية الريف المصري الجديد، والمخطط التنفيذي للأعمال المطلوبة خلال الفترة من 2022 إلى 2024، وشرح ملخصًا لما تم إنجازه من أعمال خلال عام العام الماضي، منها تسليم وتشغيل وحدة طب الأسرة بمنطقتي المُغرة وغرب غرب المنيا، والانتهاء من تنفيذ رصف 70 كم من الطرق الاسفلتية بمنطقة المُغرة، كذلك الانتهاء من إنشاء وإعادة تأهيل للمدقات الداخلية بنفس المنطقة بأطوال وصلت إلى 446 كم، فضلاً عن تشغيل المناطق الخدمية والتجارية المتكاملة في منطقتي المُغرة وغرب غرب المنيا.   


وأشار "عبد الوهاب" إلى رؤية الشركة المستقبلية، وما تتضمنه من آليات وخطط تسويق للتوسع في الأراضي المسلمة للمنتفعين، بالإضافة إلى ما يتعلق بمحاصيل التصدير والمحاصيل الاستراتيجية المخطط زراعتها.