الجمعة 09 يونيه

تعدين وطاقة

بشرة خير .. بدء إنتاج الذهب من موقع " إيقات " بجنوب مصر بإحتياطات تصل الى 1.2 مليون أوقية


image

أعلن المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية بدء تجارب تشغيل الإنتاج التجارى للذهب من موقع إيقات بجنوب مصر تتويجًا لخطة طموحة تستهدف لبدء الإنتاج مبكرًا منه فى ظل ما يتميز به الموقع من احتياطيات تقدر بحوالى 1.2 مليون أوقية من الذهب وبنسبة إستخلاص تصل لـ 95% والتى تعتبر من أعلى نسب الاستخلاص.

وأوضح "الملا" خلال تفقد مراحل العمل والإنتاج بموقع إيقات، أن الموقع يتميز بأنه استثمار مصرى خالص فى مجال التنقيب عن الذهب واستغلاله من خلال شركة شلاتين المصرية والتى تشهد شراكة ناجحة وتعاونًا مثمرًا مع القطاع الخاص المصرى، لافتًا إلى أنه تم تكوين شركة إيقات لمناجم الذهب بين كل من شلاتين وهيئة الثروة المعدنية وشركة الثروات والموارد للتعدين القائم بالأعمال فى منطقة الكشف، ومن ثم تم البدء فى العمل على إقامة تسهيلات وبنية تحتية ذات كفاءة عالية والتشغيل من خلال مجموعة من الشباب المصرى ذوو المهارات والخبرات ضمن منظومة تضم معهم بعض الخبراء العالميين المتخصصين.

وأفاد بأن موقع إيقات بتشغيله التجريبى يصبح ثالث موقع فى مصر يقوم باستخراج الذهب والمعادن المصاحبة ، معتبرا  ما تحقق يمث إضافة إلى الخطوات الهامة التى يحققها ملف التعدين، كما يعد أحد ثمار استراتيجية وزارة البترول والثروة المعدنية لتطوير وتحديث قطاع التعدين الواعد لزيادة مساهمته فى الناتج القومى وتنمية المجتمعات التى يتواجد بها، والتى بدأت بتعديل قانون التعدين ولائحته التنفيذية مرورًا بتطوير النظام المالى ونظام التراخيص .

 وتوقع الوزير أنه فى ظل ما تحقق من إصلاحات فى قطاع التعدين جذب مزيد من الاستثمار فى هذا القطاع الحيوى، لا سيما بعد بدء الإنتاج هنا، والإعلان عن نتائج مزايدة الذهب العالمية مؤخرًا والتى أسفرت عن فوز 11 شركة عالمية ومحلية بمناطق امتياز للبحث والتنقيب عن الذهب والمعادن المصاحبة واستغلالها.

وتفقد الوزير ما تم من تقدم فى الأعمال وسير عملية إنتاج الذهب بدءً من عمليات الحفر ونقل الصخور باللوارى من جبل إيقات إلى وحدة التكسير وطحنها ووضعها فى الأحواض الخاصة بالاستخلاص تمهيدًا لعملية الصهر واستخلاص الذهب وإنتاج السبائك وما تمت إقامته من بنية تحتية لتحقيق بدء الإنتاج من الكشف ومراحل العمل المختلفة.

وأوضح أن الوزارة تعمل على خطط طموح لزيادة مواقع الإنتاج ومواقع البحث والاستكشاف التعدينى، مما يفتح الباب أمام زيادة هذا النشاط وما يحققه من عوائد اقتصادية وفرص عمل توفرها الشركات الوطنية التى تقدم الخدمات المساعدة فى مجال توفير أجهزة الحفر والقياس والشحن والنقل، لافتًا إلى أن هناك مناجم بمنطقة امتياز إيقات يتم فيها حاليًا أعمال البحث والاستكشاف لزيادة الاحتياطى والإنتاج، وأشار إلى أنه يتم حاليًا إنتاج سبائك مبدئية يتم دمغها من خلال مصلحة الدمغة والموازين بالعيار المناسب لنوعيتها أو دمغ الذهب المستخرج من المناجم وختمه بالكود الدولى "9999" تمهيدًا للتصدير أو استخدامه فى زيادة احتياطيات مصر من الذهب بالتعاون مع البنك المركزى.

وفى نهاية الجولة وجه المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية التحية للعاملين والجيولوجيين المهرة فى الموقع على نتائج الأعمال التى تم تحقيقها ونجاحهم فى الإنتاج المبكر من الكشف قبل الموعد المخطط، كما وجه لهم التهنئة بمناسبة حلول شهر رمضان الكريم، وشدد على أهمية الالتزام بتطبيق كافة الاشتراطات والإجراءات اللازمة للسلامة والصحة المهنية والبيئة حفاظًا على العاملين وعلى استدامة الأعمال والإنتاج.

رافق الوزير خلال الجولة المهندس علاء خشب نائب الوزير للتعدين والجيولوجى ياسر رمضان رئيس الهيئة المصرية العامة للثروة المعدنية والمهندس محمد العصار رئيس شركة ايقات لمناجم الذهب والدكتور شيرين حلمى رئيس شركة الثروات والموارد للتعدين.