الأحد 21 يوليو

اقتصاد

قفزات قياسية في قيمة تمويلات المصريين بالخارج في آخر 3 شهور


 تحويلات المصريين بالخارج

شهدت تحويلات المصريين العاملين بالخارج تطورا لافتاً وقفزات متتالية في الشهور الأخيرة؛ بما يعكس فاعلية برنامج الإصلاح الاقتصادي وتأكيد الثقة في الاقتصاد المصري

وكشف تقرير أداء ميزان المدفوعات أن تحويلات المصريين العاملين بالخارج سجلت خلال أول أشهر من تحرير سعر الصرف- مارس إلى مايو- نحو 7 مليارات دولار لأول مرة من 22 شهرا، نتيجة القرارات الاقتصادية في 6 مارس 2024.

وأكد محمد الإتربي رئيس اتحاد البنوك المصرية ورئيس مجلس بنك مصر، وجود طفرة حاليا في التحويلات المالية الواردة إلى مصر بالعملات الأجنبية، سواء من المصريين في الخارج أو المستثمرين الأجانب والمؤسسات الدولية الراغبة في الاستثمار بأذون وسندات الخزانة المحلية، وذلك في إشارة قوية لعودة الثقة في الاقتصاد المصري، عقب الكشف عن مشروع تطوير رأس الحكمة وقيام البنك المركزي باتخاذ قرارات جريئة لتعزيز مرونة سعر الصرف والسيطرة على معدلات التضخم ووضعها على مسار نزولي.


وتعتبر تحويلات المصريين العاملين بالخارج من أكبر الداعمين  للاحتياطي المصري من النقد الأجنبي منذ سنوات طويلة والاقتصاد المصري بشكل عام، باعتبارها أحد العناصر الأساسية المكونة للاحتياطي الأجنبي.

وقدرت بيانات الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء، إجمالي قيمة تحويلات المصريين العاملين بالخارج بواقع 241.5 مليار دولار خلال الـ 10 سنوات الماضية.

ويشير تطور تحويلات المصريين العاملين بالخارج إلى أنها سجلت نحو  18.5 مليار دولار العام المالي 2013/2014، ثم  19.3مليار دولار العام المالي 2014/2015 بنسبة ارتفاع بلغت 4.4%، ثم حققت  17.1مليار دولار العام المالي 2015/2016 بنسبة انخفاض بلغت 11.7% ،و21.8 مليار دولار العام المالي 2016/2017 بنسبة ارتفاع بلغت 27.7%.

وفى العام المالي 2017/2018، بلغت قيمة تحويلات المصريين نحو  26.4ومليار دولار عام 2017/2018 بنسبة زيادة بلغت 21%، ثم  25.2مليار دولار العام المالي 2018/2019 بنسبة تراجع بلغت 4.7%، كما سجلت  27.8مليار دولار العام المالي 2019/2020 بنسبة ارتفاع بلغت 10.4%

وفى عام 2020/2021 بلغت قيمة التحويلات 31.4 مليار دولار بنسبة زيادة بلغت 13.2%، بالإضافة إلى 31.9 مليار دولار خلال العام المالي 2021/2022 بنسبة زيادة بلغت 1.6%، وأخيرا 22.1 مليار دولار خلال العام المالي 2021/2022 بنسبة تراجع بلغت 30.8%.

وأعلن البنك المركزى المصرى، وصول صافى الاحتياطيات الأجنبية لمستوى 46.384 مليار دولار بنهاية شهر يونيو الماضي، مقارنة بنحو 46.125 مليار دولار فى نهاية شهر مايو 2024 بارتفاع قدره نحو 259 مليون دولار.